Uncategorized

أهرب

أهرب من كتبي إلي قصصها
أهرب من واقعي إلي خيالها
أهرب من وحدتي إلي مجالستها
أهرب من حزني إلي ضحكاتها
أهرب من خوفي إلي إحتضانها
أهرب من أفكاري إلي لعبها
أهرب من كرهي لذاتي إلي حبها
أهرب من عجزي إلي الأمل فيها
أهرب من موتي إلي حياتها

هل حقاً هي من تحتاجني؟

No Comments

    Leave a Reply